القلب والعقل | يمثلان المحرك الرئيسي والمباشر للسلوك البشري ، ولأن الطبيعة البشرية تظل ثابتة نسبياً ، فإن العقل يدفع لاشعال غريزة الخوف في حين أن القلب يدفع لاشعال غريزة الطمع.

.

غريزة الطمع هي الدافعة الرئيسية للشراء ، لأنها تقوم مقام العين التي لا تريك إلا الأرباح ولا تعكس غير اللون الأخضر الزاهي ، في حين أن غريزة الخوف  تمثل الدافع المباشر للبيع والاكتفاء بالأرباح المحققة حين الارتفاع ، أو وقف الخسارة في حال تراجع الأسعار في السوق.

 

 

 

 

النجاح الحقيقي في التداول في أسواق المال باحترافية تامة تكمن بامتلاك مفتاح التوازن بين هذين المحركين ، وبالتالي اتخاذ قرارات استثمارية مجردة من الخوف أو الطمع ، وغير خاضعة لتأثير القلب .. أو العقل ، وإنما هي نتاج معطيات ومدخلات فنية ومالية واقتصادية واضحة ومحددة تقود إلى نتائج إيجابية ومجربة.