يلتزم قصر باكنغهام الصمت إزاء خبر نقلته صحيفة “ديلي ميل” حول دعوة كبار مساعدي الأسرة الملكية لاجتماع طارئ.
 
ونقلت وكالة “رويترز” عن مصدر مطلع على شؤون الأسرة الملكية، أنه لا توجد هناك أي أسباب للقلق على صحة الملكة إليزابيث أو زوجها الأمير فيليب دوق إدنبرة.
 
وأوضح المصدر أن عقد الاجتماع الطارئ لمساعدي الأسرة الحاكمة ليس شيئا استثنائيا.
 
وكان المقال المنشور في صحيفة “ديلي ميل” قد أثار قلقا في المجتمع البريطاني، إذ اجتمع أمام قصر باكنغهام صحفيون كثيرون في انتظار صدور بيان رسمي، لكن إدارة القصر لم تقدم أي توضيحات حتى الآن.
 
ومن المخطط أن تشارك الملكة وزوجها في فعالية واحدة فقط اليوم، وهي مراسم تقليد وسام الاستحقاق في المصلى التابع لقصر سانت جيمس الواقع قرب قصر باكنغهام.
 
يذكر أن الملكة إليزابيث احتفلت في 21 أبريل الماضي بعيد ميلادها الـ91، فيما سيبلغ زوجها في 10 يونيو المقبل 96 عاما من العمر.
 
*المصدر : الوطن الكويتية